Loading... الرجاء الانتظار ...

الرئيسية مقالات

عاجل: ارتفاع قوي للذهب على حساب الدولار.. أعلى مستوى في 9 أشهر

اتسعت مكاسب المعدن الأصفر للجلسة الرابعة على التوالي والتي تأتي على حساب الدولار المصاب بالضعف والوهن بفعل توقعات الأسواق لتباطؤ رفع معدلات الفائدة.

وخلال تعاملات اليوم الثلاثاء قفزت أسعار المعدن الأصفر إلى أعلى مستوياتها منذ أبريل 2022 والتي تعد الأعلى في 9 أشهر بينما سقط الدولار إلى أدنى مستوياته في 9 أشهر.

الذهب الآن

ارتفعت أسعار المعدن الأصفر في العقود الآجلة خلال هذه اللحظات من تعاملات اليوم الثلاثاء إلى مستويات قرب الـ 1942 دولار بمكاسب في حدود 13 دولار للاوقية بارتفاع في حدود 0.7% .

وفي غضون ذلك ارتفع XAU/USD - العقود الفورية للذهب دولار أمريكي في حدود 10 دولارات وصولا إلى مستويات قرب الـ 1940 دولار للاوقية بارتفاع بلغت نسبته 0.5% خلال هذه اللحظات من تعاملات اليوم الثلاثاء.

الدولار الان

وفي المقابل هبط مؤشر الدولار الرئيسي خلال تعاملات اليوم الثلاثاء مقابل سلة من العملات الرئيسية تزامنًا مع تأكيد المركزي الأوروبي على استمرار سياسة التشديد وفي المقابل تأتي التوقعات بشأن هدوء نسبي من جانب الفيدرالي الأمريكي.

وانخفض مؤشر الدولار الرئيسي خلال هذه اللحظات من تعاملات اليوم الثلاثاء في حدود 0.35% نزولا إلى مستويات قرب الـ 101.8 نقطة مقتربا من أدنى مستوياته في 9 أشهر.

وفي المقابل من تراجع الدولار انخفض العائد على سندات الخزانة الأمريكية خلال هذه اللحظات من تعاملات اليوم الثلاثاء في حدود 0.014 نقطة إلى مستويات 3.5%.

ماذا حدث؟

ارتفعت أسعار الذهب هامشيًا، في نهاية تعاملات أمس الإثنين لتسجل أعلى مستوى منذ أبريل 2022، وسط معاملات محدودة بالتزامن مع عطلة رأس السنة القمرية في شرق آسيا.

يأتي ذلك مع ضعف أداء الدولار واحتمالات تباطؤ رفع أسعار الفائدة من قِبل مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأميركي، الذي دعم المعدن الأصفر .

ارتفع سعر العقود الآجلة للذهب بنسبة 0.02%، ما يعادل 0.40 دولارًا، ليصل إلى 1928.60 دولارًا للأوقية، وكانت أسعار الذهب قد أنهت تعاملات الجمعة على ارتفاع للجلسة الثانية على التوالي.

أداء قوي

قال كبير الاقتصاديين في إيه سي واي سيكورتيز، كليفورد بينيت، إن الذهب يواصل البناء بشكل جيد في الاتجاه الصعودي، والرواية الحالية عن اضطرار الاحتياطي الفيدرالي إلى خفض أو إيقاف رفع أسعار الفائدة في الأشهر القليلة المقبلة تقدم الدعم.

يأتي ذلك بينما تتوقع الأسواق أن يُبطّئ المصرف المركزي الأميركي وتيرة زيادات أسعار الفائدة في المدة من 31 ينايرإلى 1 فبراير، خلال اجتماع السياسة إلى 25 نقطة أساس.

وفي المقابل يحد من مكاسب الذهب تصريحات بعض مسؤولي الاحتياطي الفيدرالي الذين أشاروا إلى أن معركتهم ضد التضخم لم تنته بعد.

وحتى الآن رفع الاحتياطي الفيدرالي أسعار الفائدة بمقدار 50 نقطة أساس، الشهر الماضي، بعد أن قدم 4 زيادات متتالية بمقدار 75 نقطة أساس.

أين يذهب الذهب

قال كبير الاقتصاديين في إيه سي واي سيكورتيز إن أسعار الذهب يمكن أن تتداول حول المستويات الحالية على المدى القصير، لكنها ستتسارع فوق 2000 دولار هذا العام.

يأتي ذلك بالتزامن مع توقعات أن المصرف المركزي الأوروبي سيكون أكثر شراسة مما كان يعتقد في السابق في حملته التشديدية، مضيفًا 50 نقطة أساس أخرى لسعر الفائدة على الودائع في 2 فبراير؛ إذ يواصل مكافحته للتضخم المتفشي.

وفي المقابل تراجع الطلب الفعلي على الذهب في الصين، الأسبوع الماضي، في المدة التي سبقت عطلة رأس السنة القمرية الجديدة، بينما باع بعض المستهلكين في اليابان وسنغافورة سبائكهم للاستفادة من ارتفاع الأسعار المحلية.

و قال إس بي دي آر غولد ترست، أكبر صندوق متداول مدعوم بالذهب في العالم، إن حيازاته ارتفعت 0.51% إلى 917.05 طنًا يوم الجمعة الماضي.