تقرير السوق _ الجمعة 11-10-2019

Post Date: 10/11/2019

تقرير السوق _ الجمعة 11-10-2019

خلاصة أحداث الأمس: تعثر الأصول الآمنة مع انخفاض حدة المخاطر العالمية

 

بدأت الصين والولايات المتحدة مفاوضاتهما التجارية يوم الخميس وسوف يجتمع الوفدان مرة أخرى في وقت لاحق اليوم لليوم الثاني من المحادثات. وبعد مفاوضات الأمس، أشار مسؤولون من الجانبين بأنهم متفائلون بعقد اتفاق تجاري جزئي محتمل بين القوتين العظميين. وقد تمهد الصفقة التجارية الجزئية الطريق أمام هدنة تجارية مؤقتة. إثر ذلك، ارتفعت الأسهم العالمية حيث كانت الأسواق الأمريكية في الصدارة حيث ارتفع مؤشر داو جونز الصناعي بنسبة 0.57٪ وارتفع مؤشر أس آند بي 500 بنسبة 0.64٪ ومؤشر ناسداك بنسبة 0.60٪.

كما ارتفع الجنيه الاسترليني حيث تقدم زوج العملات الاسترليني/الدولار بنسبة 1.94 ٪. وتقدمت العملة البريطانية بعد تصريح المسؤول الإيرلندي عن اجتماعه الإيجابي مع رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، مما أثار الآمال بأن صفقة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي قد لا تزال ممكنة بين المملكة المتحدة والاتحاد الأوروبي قبل الموعد النهائي في 31 أكتوبر.

في المقابل، انخفضت الملاذات الآمنة مع تجدد التفاؤل بشأن عقد صفقة تجارية جزئية. وانخفض الذهب بنسبة 0.77 ٪ ، وتراجع الين مقابل الدولار بنسبة 0.47 ٪ وتراجع مؤشر الدولار بنسبة 0.42 ٪ يوم الخميس. وارتفعت عائدات سندات الخزانة الأمريكية أيضاً حيث ارتفعت عائدات سندات العامين و الـ 10 سنوات و الـ 30 عاماً بمقدار 8 نقاط أساس لكل منهما، لتصل إلى 1.54٪ و 1.67٪ و 2.16٪ على التوالي.

بدورها، افتتحت أسواق آسيا على ارتفاع صباح يوم الجمعة، على خطى نظيراتها الأمريكية وافتتح كل من مؤشر نيكاي ومؤشر هانغ سينغ ومؤشر ستريتس تايمز صباح اليوم الجمعة بصورة مرتفعة بنسبة 0.91٪ و 1.08٪ و 0.45٪ على التوالي.ومن المرجح أن يركز المستثمرون على اليوم الثاني من المفاوضات التجارية بين الولايات المتحدة والصين. كما سيتم الإعلان عن نتائج مؤشر ثقة المستهلك من جامعة ميشيغان لشهر أكتوبر .

تحليل اليوم: صفقة التجارة الجزئية قاب قوسين أو أدنى

من المقرر أن يواصل المسؤولون الأمريكيون والصينون المفاوضات التجارية في وقت لاحق اليوم. ويبدو أن التنازلات التي اقترحتها الولايات المتحدة كانت كافية لإبقاء المسؤولين الصينيين على الطاولة. وربما نشهد عقد اتفاقية تجارية جزئية بين القوتين، والتي من المحتمل أن تتضمن قيام الصين بشراء المزيد من السلع الزراعية الأمريكية، بينما ستوافق الولايات المتحدة على وقف التعريفات الجمركية بصورة مؤقتة وربما حتى إلغاء بعض التعريفات التي تم إجراؤها في وقت سابق من هذا العام. كما قد تشمل الاتفاقية اتفاق عملة بين البلدين لمنع انخفاض قيمة اليوان الصيني أو انخفاض قيمة الدولار الأمريكي مقابل اليوان.لكن إذا لم يتم هذا الاتفاق بين المسؤولين، فستزيد الرسوم الجمركية على الواردات الصينية التي تبلغ قيمتها 250 مليار دولار أمريكي من 25٪ إلى 30٪ في 15 أكتوبر وسيتم تطبيق رسوم جديدة بنسبة 15٪ على جميع الواردات الصينية المتبقية.

كما تدرس الحكومة الأمريكية تقييد تدفقات رأس المال إلى الشركات الصينية والصين، والتي سنرى بالتأكيد أنها ستدخل حيز التنفيذ في حالة عدم التوصل إلى صفقة. ومن المرجح أن تنتقم الصين بإجراءات قوية كما فعلت سابقاً.استناداً إلى ذلك، فإن عقد اتفاق تجاري جزئي سيصب بمصلحة الطرفين وهو ما يتم توقعه على نطاق واسع في السوق. ومع ذلك فإننا نتوقع أن يتراجع الدولار بشكل أكبر إذا تمت هذه الصفقة حيث قد يكسر مؤشر الدولار مستوى الدعم الأولي عند 98.67 لينخفض إلى مستوى 98.33. وإذا كان مؤشر ثقة المستهلك الصادر عن جامعة ميشيغان اليوم أقل من التوقعات، فمن المحتمل أن ينخفض الدولار نحو 98.19 و 98.33.

اتفاقية التجارة الجزئية قد تدفع الدولار نزولاً

 

 

 

المضاربون على الانخفاض يواصلون الضغط السلبي على الدولار بينما يحاول المضاربون على الارتفاع إبقاء الدولار عائماً

 

هذا ويترقب المستثمرون نتائج المفاوضات التجارية الجارية حيث يواصل المضاربون على الانخفاض ضغط الدولار، مما يجعله أقل من المتوسطات المتحركة لمدة 50 و 100 يوم. ومن المحتمل أن يحاول المضاربون على الانخفاض إعادة اختبار مستوى الدعم عند 98.65 بينما يحاول المضاربون على الارتفاع الحفاظ على الدولار. وفي حال تم الاتفاق الجزئي، فقد يتراجع الدولار بشكل سلبي مخترقاً مستوى الدعم 98.65 ثم إلى 98.33.

 

Share this post

error: Content is protected !!