نموذج الحساب التجريبي


لماذا يحتاج كل متداول إلى استراتيجية تداول؟

03-11-2021

المتداول بدون استراتيجية تداول يشبه السائق بدون خريطة. فمهما كانت استراتيجيتك، فسوف تساعدك على التعامل مع الفوضى التي تحدث في الأسواق. ستخبرك هذه المقالة عن استراتيجية التداول ولماذا تحتاج إلى امتلاكها. سوف تكتشف لماذا ستساعدك استراتيجية التداول المدروسة جيداً على تحقيق أرباح أكثر استقراراً وتحميك من فقدان إيداعك.

يعيش السوق في حالة من الفوضى، ولا يمكن التنبؤ بسلوكه. وفي كثير من الأحيان، حتى المتداول المتمرس لا يمكنه فهم سبب جنون السوق أو ركوده وأين سيتجه السعر بعد ذلك.

ولن تحصل على النتيجة المرجوة حتى تختبر استراتيجيتك في الممارسة العملية. لذلك، من الضروري تطبيق نهج منظم لجعل التداول مصدر دخل ثابت.

 

ما هي استراتيجية التداول؟

استراتيجية التداول هي مجموعة من القواعد التي تحدد دخول المتداول ونقاط الخروج ومعايير إدارة الأموال لكل صفقة. يأخذ في الاعتبار جميع الفروق الدقيقة، ويتعين على المتداول اتباع جميع الخطوات بدقة، ولا يهم مقدار الوقت الذي تخصصه للبقاء في السوق.

بدون استراتيجية تداول، لن تحقق أي نجاح دائم. دع مجموعة رحال للوساطة المالية تساعدك في إنشاء استراتيجية صحيحة.

إذا دخل المتداول إلى السوق في كل مرة يتلقى فيها إشارة من مؤشر على الرسم البياني، فمن المحتمل أن تكون نتيجة الصفقة مخيبة للآمال. نحن لا نقول إن هذه الإشارات لا تعمل، ولكن لا يجب أن تتوقع نتيجة إيجابية مستقرة، خاصةً إذا كان المتداول يستخدم الرافعة المالية. ومن السهل جداً أن تفقد حماسك عندما يبدأ السوق في التحرك في الاتجاه الخاطئ، ويمكن أن يضيع كل ذلك.

هذا هو بالضبط سبب احتياج المتداول إلى استراتيجية تداول واضحة تجيب على الأسئلة التالية:

1- ما هي معايير فتح صفقة؟

2- ما هي نسبة رأس المال الذي تخاطر به في هذه التجارة؟

3- ما هي نسبة المخاطرة على العائد في التداول؟

هذه هي الأسئلة التي يجب أن تسترشد بها عند اختيار استراتيجية تداول. وهنا يمكنك العثور على العديد من الأمثلة لاستراتيجيات التداول على الإنترنت. ولكن أياً كانت الاستراتيجية التي اخترتها، فأنت بحاجة إلى تعديلها بنفسك. سوف يستغرق الأمر بعض الوقت لإنشاء الاستراتيجية، ولكن عليك القيام بذلك.

 

أما من الناحية العملية، سترى المؤشرات التي تقدم إشارات أقوى، وأي منها يعطي إشارات خاطئة، ونمط الرسم البياني الذي يعمل بشكلٍ أفضل، وأي جلسة تداول تقدم نقاط دخول جيدة.

 

المكونات الرئيسية لاستراتيجية التداول:

قررت إنشاء استراتيجية تداول؟ دعونا نلقي نظرة فاحصة على مكوناته الرئيسية:

1- يجب أن تكون عقلانية. وهذا أحد المعايير الرئيسية.

2- تحتاج إلى اختيار أدوات التداول الخاصة بك. من الأفضل استخدام أي من أزواج العملات الرئيسية، لأنها تعمل بشكلٍ جيد مع التحليل الفني ولديها تقلبات جيدة. خذ وقتك عند اتخاذ قرار واختيار زوج عملات لأنه سيصبح أداة عملك.

3- نختار الإطار الزمني ووقت التداول (جلسة التداول). يمكنك التداول على المدى الطويل أو المتوسط ​​أو الانخراط في التداول اليومي. أي نهج تختار -متروك لك وسيعتمد على شخصيتك: مزاجك، واستقرارك النفسي، وتحملك للتوتر، وما إلى ذلك. يلعب حجم وديعتك وأهدافك المالية دوراً مهماً أيضاً.

إذا كنت تفضل التداول طويل الأجل، فاختر الأطر الزمنية الأقدم. أما بالنسبة للمضاربة، من الأفضل استخدام فترات زمنية أصغر، مثل M5 & M15 & m30. إذ يعتمد اختيارك للمؤشرات الفنية أيضاً على أسلوب التداول الخاص بك. على سبيل المثال، يعد MACD والمتوسطات المتحركة جيدة للتداول طويل الأجل ومؤشر القوة النسبية RSI للمضاربة.

4- حدد معايير الدخول، أي الإشارة التي ستكون إشارة لفتح صفقة. يجب أيضاً تحديد قواعد الخروج أو الشروط عند الحاجة إلى إغلاق التجارة في هذه المرحلة. لا تنس تضمين قيم وقف الخسارة وجني الأرباح.

5- احسب الحجم بناءً على الإيداع الخاص بك. سوف يساعدك على الحد من المخاطر الخاصة بك. ضع في اعتبارك الانسحاب المحتمل أيضاً. لحماية وديعتك من الاستنزاف، يجدر التفكير في الحد الأقصى لعدد الصفقات المفتوحة التي يمكنك تحملها في كل مرة.

6- اختبار كيفية عمل استراتيجيتك أثناء الانسحاب أيضاً. انتظر الحد الأقصى للحركة في الاتجاه المعاكس لفهم ما إذا كان إيداعك يمكنه تحمّل التراجع.

 

تذكر أن عملية إنشاء استراتيجية تداول معقدة إلى حد ما وتستغرق وقتاً طويلاً. كما لا تعمل كل استراتيجية على الفور. لكن لا تثبط عزيمتك. سيستغرق الأمر بعض الوقت فقط لضبطه. ابدأ باستراتيجيات بسيطة وشق طريقك نحو استراتيجيات أكثر تعقيداً. نحن على ثقة من أنك ستنجح في النهاية وتضع استراتيجية تداول مربحة تناسبك بنسبة 100٪.

 

ترقبوا المزيد من المدونات الشيقة على موقع رحال جروب. إذ ننشر مواد جديدة عدة مرات في الشهر.

شاهد أيضا
03-11-2021 تحديد الهدف طريقك للنجاح في تجارة الفوركس
تحديد الهدف طريقك للنجاح في تجارة الفوركس
03-11-2021 اتبع هذه الأساليب في تداول الفوركس كي تبقى متداولاً ناجحاً
اتبع هذه الأساليب في تداول الفوركس كي تبقى متداولاً ناجحاً
03-11-2021 تجنب هذه الأخطاء في تداول العملات إن أردت أن تصبح متداولاً محترفاً
تجنب هذه الأخطاء في تداول العملات إن أردت أن تصبح متداولاً محترفاً
03-11-2021 لماذا اختيار شركة وساطة مالية مناسبة أمر بالغ الأهمية
لماذا اختيار شركة وساطة مالية مناسبة أمر بالغ الأهمية
03-11-2021 تعرف على مفهوم الفوركس ولماذا يجب علينا الاستثمار في سوق الفوركس
تعرف على مفهوم الفوركس ولماذا يجب علينا الاستثمار في سوق الفوركس
03-11-2021 أشهر منصات التداول في سوق الفوركس
أشهر منصات التداول في سوق الفوركس
أخبار عالمية
أخبار تركيا
التحليل الفني
تقارير يومية
كاريكاتير اقتصادي
مقالات

تابعنا

بحث عن

06-12-2021 لماذا يتوقع صندوق النقد الدولي تباطؤ النمو الاقتصادي العالمي؟
06-12-2021
لماذا يتوقع صندوق النقد الدولي تباطؤ النمو الاقتصادي العالمي؟
06-12-2021 التحليل الفني للأسواق - الاثنين 06 ديسمبر 2021
06-12-2021
التحليل الفني للأسواق - الاثنين 06 ديسمبر 2021
26-01-2021 الأسهم والعقود الآجلة تنزلق على توقيت التحفيز؛ وارتفاع الدولار. تحديث الأسواق
26-01-2021
الأسهم والعقود الآجلة تنزلق على توقيت التحفيز؛ وارتفاع الدولار. تحديث الأسواق
25-01-2021 ارتفاع الأسهم والعقود الآجلة على رهانات التحفيز، وانخفاض الدولار: تحديث الأسواق
25-01-2021
ارتفاع الأسهم والعقود الآجلة على رهانات التحفيز، وانخفاض الدولار: تحديث الأسواق

تواصل معنا
  • رقم الهاتف: 00905530499999
  • الإيميل: info@rahal-group.com
من نحن
تأسست مجموعة رحال عام 2007 من قبل مجموعة من المتداولين أصحاب الخبرة في أسواق المال, والقادرين على فهم متطلبات العميل. وتوسعت منذ ذلك الحين لتتحول إلى شركة استثمارية كبرى ورائدة في هذا المجال
حقوق النشر محفوظة © مجموعة الرحال  2021