منح إجازات باستيراد المازوت مناصفة بين التجار والصناعيين

Post Date: 01/01/2017

منح إجازات باستيراد المازوت مناصفة بين التجار والصناعيين

بين وزير الاقتصاد أديب ميالة، أنه كان سابقاً يسمح باستيراد مادة المازوت فقط عبر البحر ومادتي الفيول والغاز براً وبحراً ونظراً لتراجع وفرة مادة المازوت مؤخراً وزيادة الطلب عليها سمح بالاستيراد لغرفتي الصناعة والتجارة لمادة المازوت براً وبحراً وفي الخصوص تقدمت العديد من الطلبات لوزارة الاقتصاد وبلغت كمية إجازات الاستيراد الموافق عليها نحو 30 ألف طن مناصفة بين غرفتي الصناعة والتجارة لمدة 15 يوماً على أن يتم منح المزيد من إجازات الاستيراد في حال استمرت حالة الطلب على المادة.

وكان ميالة أوضح في وقت سابق أن لدى وزارة الاقتصاد والتجارة خطة واضحة في مجال المستوردات والصادرات وأنه يتم استيراد كل ما هو حاجة للاقتصاد الوطني والتنمية وخاصة مستلزمات الإنتاج والمواد الأولية والآلات والتجهيزات إضافة إلى استيراد الاحتياجات الأساسية للمواطن مثل مواد السكر والطحين والقمح. وأنه لدى الوزارة خطان في مجال الاستيراد الأول هو مستلزمات الإنتاج والثاني تأمين احتياجات المواطن من مواد أولية وأساسية أهمها المواد الغذائية وأن هناك تراجعاً واضحاً في نسبة استيراد المواد الكمالية وهي مواد يمكن الاستغناء عنها وهذا له أثر على السياسة الصناعية عبر تشجيع وبحث زيادة استيراد مستلزمات الإنتاج والمواد الأولية ومن ثم تشجيع الصناعة والعودة إلى المعمل وخطوط الإنتاج.

Share this post

error: Content is protected !!