مع غياب الرقابة ..زيادة في أسعار معظم السلع بدمشق

Post Date: 01/01/2017

مع غياب الرقابة ..زيادة في أسعار معظم السلع بدمشق

زادت مع بداية الأسبوع الحالي معظم الأسعار في مدينة دمشق بشكل يفوق التصور حسبما ذكرت صحيفة “الوطن” المحلية

وقالت الصحيفة إن مختلف أسواق دمشق شهدت ارتفاعاً كبيراً في جميع المواد الاستهلاكية الأساسية ومنها السكر والزيت والسمنة والرز حيث بلغت أسعار السكر 400 ليرة والزيت 1100 ليرة والرز 1000 ليرة.

أما أسعار الخضر فقد ارتفعت بصورة كبيرة، حيث بلغ أسعار الكيلو من البطاطا 280 ليرة والبندورة 275 ليرة والبصل 200 ليرة والقرنبيط 300 ليرة والملفوف 250 ليرة والسلق الربطة 100 ليرة 200غ.

وأضافت الصحيفة أن أسعار مواد أخرى ارتفعت أيضاً منها حليب الأطفال 3500 ليرة والحفوضات 2000 ليرة.

ولم يجد رئيس جمعية حماية المستهلك في دمشق عدنان دخاخني ما يعلق به على هذه الأسعار إلا بقوله: إن ارتفاع الأسعار في هذه الأيام لا يبشر بالخير في مجال الأسواق على الرغم من التحسن الأمني الذي تشهده البلاد لكن الأسعار في ارتفاع مستمر حتى إن سعر الدولار استقر منذ أربعة أشهر ولكن الأسعار للمواد المحلية والمستوردة لم تستقر.

وتابع: في العام الماضي كان سعر تنكة زيت الزيتون 16 ألفاً واليوم 32 ألف ليرة. وكذلك هناك ارتفاع في أسعار الغاز حيث تباع الأسطوانة الآن بمبلغ خمسة آلاف ليرة ولتر المازوت 400 ليرة والتجار يستغلون الوضع وكل الاجتماعات التي تجري لا تسمن ولا تغني من جوع.

يشار إلى أن دخل المواطن لا يلبي سوى 5 بالمئة من أعباء المعيشة، كما يؤكد المواطنين أنهم يعانون ارتفاعاً كبيراً في الأسعار وسط غياب كامل للرقابة التموينية التي تركت لكل بائع أن يضع الأسعار التي يريدها والتي أصبحت تفوق كل التصورات.

المصدر : السورية

Share this post